لايف ستايل

مقامر يختطف حفيدته ويطلب 70 ألف دولار فدية

(أرشيف)

الأربعاء 26 أبريل 2023 / 13:11

أثار رجل متقاعد مدمن على القمار موجة من الغضب في الصين، بعد أن اختطف حفيدته وطالب بأكثر من 70 ألف دولار فدية لتحريرها.

وأفادت وسائل الإعلام الصينية مؤخراً عن حالة غريبة لجد مقامر يبلغ من العمر 65 عاماً اختطف حفيدته البالغة من العمر 4 سنوات واحتجزها للحصول على فدية، وطلب من ابنته أن تدفع له 500 ألف يوان، ما يعادل (72500 دولار)، إذا أرادت أن ترى طفلتها مرة أخرى.

وبدأت القصة الغريبة، التي صدمت وأثارت غضب ملايين الصينيين، عندما ذهب الرجل، ولقبه يوان، لاصطحاب حفيدته الصغيرة من المدرسة. وبدلاً من أخذها إلى منزل والديها، اتصل هاتفياً بوالدة الفتاة الصغيرة، ابنته، ليخبرها أنها بحاجة إلى دفع نصف مليون يوان، إذا أرادت أن ترى ابنتها الصغيرة مرة أخرى.

وفي مرحلة ما، هدد المتقاعد الصيني، الذي لم يستطع السيطرة على إدمانه على المقامرة، بقتل حفيدته إذا فشلت ابنته في دفع الفدية خلال 3 أيام. وبعدما صدمت بطلب وتهديد والدها، اتصلت ابنته على الفور بالشرطة واعتقل يوان.

مقامر يختطف حفيدته ويطلب 70 ألف دولار فدية

وليس من الواضح بالضبط متى وقعت هذه الحادثة، لكن صحيفة شنغهاي لو جورنال ذكرت مؤخراً أن الجد الخاطف يقضي عقوبته في السجن بسبب أفعاله المتهورة، وحاول إلقاء اللوم على ابنته في كل شيء، مدعياً أنها لا تريد ما هو جيد له، وأنها بدلاً من أن تتمنى له حياة أفضل له، تتمنى فقط أن يموت.

وأدانت الغالبية العظمى من الناس السيد يوان لأفعاله، قائلين إنه لا يستحق أن يطلق عليه لقب الأب أو الجد، ونصح الكثيرون ابنته بقطع جميع العلاقات معه.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الرجل تكيف مع السجن مدى الحياة، كما أعاد إحياء علاقته بابنته بمساعدة زوجته السابقة، بحسب موقع أوديتي سنترال.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى