خارج الحدود

كيف طبق الاحتلال سياسة التجويع” في شمال غزة؟، تفاصيل

جرائم عديدة ارتكبها الاحتلال ضد منطقة شمال غزة ومحافظة غزة، من أجل منع وصول المساعدات لأهالى الشمال، واستمرار سياسة التجويع بحق ما يقرب من 700 ألف مواطن فلسطيني.

وكشفت مصادر إعلامية فلسطينية، وصحفيون فلسطينيون سياسة الاحتلال في تجويع شمال غزة، من خلال قصفت لجان التأمين الشعبية والعشائرية، حيث قتلت أكثر من 70 منهم، بجانب قصفت المنتظرين للمساعدات وقتلت منهم أكثر من 500 في 20 ضربة جوية .

كما قصفت قوات الاحتلال، مخازن وشاحنات المساعدات لمنع توزيعها بشكل طبيعي، ومنعت وكالة أونروا المشرف الطبيعي للمساعدات من تولي أي عملية لإدخالها، كما قصفت المشرفين على إدخال المساعدات من بينهم طاقم المطبخ المركزي العالمي.

مطالبات بحماية جميع العاملين في المجال الإنساني والإغاثي في غزة

 

من جانبه طالب محمود بصل، المتحدث باسم الدفاع المدني بغزة، بضرورة حماية جميع العاملين في المجال الإنساني والإغاثي في قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم الدفاع المدني بغزة، في تصريحات خاصة لـ”الجمهور”، إن حجم الجريمة البشعة التي لا يوصفها عقل بشري ما زالت تتكشف داخل مباني وباحة وأزقة مجمع مستشفى الشفاء الطبي بعد أن انسحبت قوات الاحتلال الإسرائيلي منه خلال الساعات الماضية.

وأوضح المتحدث باسم الدفاع المدني بغزة، أن مشاهد الجرائم البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق المواطنين النازحين على مدار 15 يوما داخل مستشفى الشفاء ومحيطها لا يمكن تمريرها كبقية الجرائم ويجب أن يبقى مسرح هذه الجريمة شاهدا للتاريخ.

الجمهور، موقع إخباري شامل يهتم بتقديم خدمة صحفية متميزة للقارئ، وهدفنا أن نصل لقرائنا الأعزاء بالخبر الأدق والأسرع والحصري بما يليق بقواعد وقيم الأسرة المصرية، لذلك نقدم لكم مجموعة كبيرة من الأخبار المتنوعة داخل الأقسام التالية، الأخبار، الاقتصاد، حوادث وقضايا، تقارير وحوارات، فن، أخبار الرياضة، شئون دولية، منوعات، علوم وتكنولوجيا، خدمات مثل سعر الدولار، سعر الذهب، سعر الفضة، .سعر اليورو، سعر العملات الأجنبية، سعر العملات المحلية.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى