لايف ستايل

ضبط زعيم مخدرات رغم تحوله لرجل وسيم

لحظة اعتقال مهرب المخدرات سارهات ساوانجينج (بانكوك بوست)

السبت 25 فبراير 2023 / 12:53

ألقت الشرطة التايلاندية القبض على “رجل كوري وسيم” في بانكوك، وهو في الواقع أحد أباطرة المخدرات التايلانديين المطلوبين وقد خضع لجراحة تجميلية وغير اسمه لتجنب الملاحقة القضائية.

واعتقلت الشرطة “جيمين تشيونغ” (25 عاماً) سارهات ساوانجينج سابقاً، في مجمع سكني بمنطقة بانغ نا في بانكوك بموجب مذكرة توقيف صادرة عن المحكمة الجنائية في 2 ديسمبر (كانون الأول). واعترف سارهات باستيراد كميات وفيرة من مادة MDMA المخدرة من الدول الأوروبية إلى تايلاند عن طريق طلب الأدوية عبر الويب المظلم والدفع باستخدام البيتكوين قبل بيعها للعملاء في بانكوك والمناطق المحيطة بها.

وخضع مهرب المخدرات لعمليات جراحية تجميلية على مر السنين لإبقائه بعيداً عن أعين السلطات. وفي 11 نوفمبر (تشرين الثاني) من العام الماضي، عثر مسؤولو الجمارك التايلاندية على 2575 جراماً من مادة MDMA و 290 حبة إكستاسي داخل صندوق ألعاب. وتمكنت الشرطة من تعقب الطرد إلى عنوان المتهم سارهات.

وجمعت الشرطة الأدلة وأصدرت المحكمة الجنائية مذكرة توقيف بحق سارهات في 2 ديسمبر (كانون الأول) 2022. ومع ذلك، لم تتمكن الشرطة من القبض عليه، وفي النهاية، اختارت الشرطة تكتيك قديم، حيث تظاهر ضابط شرطة سري بأنه مهتم بالعمل كموزع مخدرات لصالح سارهات في بانكوك وتمكن من الاتصال به.

ووافق سارهات على طلب المخدرات عبر الإنترنت المظلم وإرسالها إلى الموزع المزيف لبيعها في بانكوك. وقال تاجر المخدرات للشرطي المتنكر إنه لا يزال في بانكوك لكنه يريد الانتقال إلى كوريا الجنوبية. وتمكن الضابط السري من معرفة أن سارهات كان يقيم في إحدى الأبنية الفاخرة في بانغ نا، مما أدى إلى اعتقاله.

وعندما دخل ضباط الشرطة الشقة للقبض على سارهات، أصببوا بالدهشة عندما وجدوا أن المتهم قد تحول إلى رجل كوري وسيم، حيث خضع سارهات لجراحات تجميلية كثيرة لدرجة أن الشرطة قالت إنه لم يبق أي أثر لوجهه الأصلي. كما قام بتغيير اسمه إلى جيمين تشيونغ.

وتم القبض على سارهات للاشتباه في استيراده مادة مخدرة من الفئة الأولى (MDMA) إلى تايلاند لتوزيعها، مما يعرض أمن الأمة وسلامة السكان للخطر. وصادرت الشرطة هاتفين محمولين يستخدمهما لاستيراد المخدرات.

ويكشف الجدول الزمني لصور سارهات عن اعتقاله في ثلاث مناسبات على الأقل على مر السنين. ولم تعلق الشرطة على هذه الاعتقالات، بحسب صحيفة ذا تايغر.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى