فن ومشاهير

إيلون ماسك ينتقد مشهد تحطم سيارات تسلا

انتقد رئيس تسلا إيلون ماسك مشهداً من فيلم جديد عرضته منصة نتفليكس تتعرض فيه سيارات الشركة لأعطال وتحطم، مؤكداً أن ما ظهر في المشهد غير صحيح.

ومن خلال منشور عبر حسابه الخاص على منصة “إكس” التي يمتلكها أيضاً، حاول ماسك تبديد المخاوف بشأن سيارات تسلا بعد مشهد ورد في فيلم “Leave the world behind” الذي أطلقته نتفليكس قبل يومين. وقال: “يمكن لسيارات تسلا موديل 3 الشحن من الألواح الشمسية حتى لو تحول العالم إلى “نهاية العالم” بالكامل ولم يعُد هناك بنزين!”.

Teslas can charge from solar panels even if the world goes fully Mad Max and there is no more gasoline!

— Elon Musk (@elonmusk) December 8, 2023

ماذا يتضمن المشهد؟

أظهر المشهد تحطم سيارات تسلا موديل 3، بسبب هجوم سيبراني سيطر على الأرض. وفي بداية اللقطة، تصل النجمة جوليا روبرتس وأفراد أسرتها إلى نيويورك هرباً من عاصفة كهربائية هوجاء، ثم يفاجأون بطابور طويل من سيارات تسلا وقد اصطدمت بعضها بعضاً، ولا أحد في داخلها.
وما هي إلا لحظات، حتى تكتشف روبرتس أن السيارات تتحرك بتأثير الهجوم السيبراني، وقد فقدت السيطرة على ذاتها، وتتوالى السيارات من نفس النوع تسير باتجاه سيارة روبرتس رباعية الدفع، التي تحاول تفادي التصادم مع سيارات تسلا.

RUN JULIA ROBERTS RUNNNNN

Leave the World Behind is now on Netflix. pic.twitter.com/0C1WgAmLpf

— Netflix (@netflix) December 8, 2023

 حوادث سابقة 

وفي تقرير نشره موقع TMZ اليوم الأحد، اعتبر منشور ماسك أنه يأتي في إطار “محاولة التقليل من الرعب الموجود في المشهد، لأنه إما لم يشاهد المشهد بالكامل، أو أنه لم يشاهد الفيلم بأكمله”. وأردف الموقع “فالسيارة لم تتمكن منذ البداية من شحن نفسها، وفقدت السيطرة، وأصبحت تحت قيادة انفرادية بسبب الهجوم”.
واسترجع الموقع تقارير عن تعرّض سيارات تسلا في العديد من الدول لحوادث سير ضخمة أثناء سيرها على وضعية السائق الآلي، وهو ما يطرح علامات استفهام حول فشل هذه التقنية في قيادة السيارات.
ومع ذلك، يبدو أن نتفليكس استفادت من تلك المخاوف من “السيارات الذكية جداً” وحولتها إلى مشهد مرعب في فيلم تشويقي، رغم أن هذه القضية ليست محور الفيلم.

“اترك العالم وراءك”

هو فيلم إثارة نفسي، مقتبس عن رواية تحمل نفس الاسم، صدرت عام 2020، من بطولة روبرتس، مارشالا علي، وإيثان هوك، وكيفن بيكون، وهم يحاولون الفرار من هجوم سيبراني سيطر على كل وسائل التواصل الحديثة والكهرباء في العالم.

تم عرض الفيلم لأول مرة عالمياً في مهرجان الفيلم الأمريكي في 25 أكتوبر (تشرين الأول) 2023، ثم عُرض في عدد من الدور السينمائية الأمريكية بشكل محدود بتاريخ 22 نوفمبر (تشرين الثاني) 2023، قبل إصداره على نتفليكس في 8 ديسمبر (كانون الأول) الجاري.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى